إسطنبول – قالت مصادر حكومية لرويترز إن رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو والرئيس الإيراني حسن روحاني اتفقا على تحسين التعاون الاقتصادي مع إعطاء أولوية للعمل المصرفي وذلك عقب رفع العقوبات الدولية عن إيران.

وأضافت المصادر أن البلدين اتفقا أيضا على زيادة الاستثمارات المشتركة والتبادل التجاري.

وتشعر إيران بخيبة أمل إزاء عدم تنفيذ عدد يذكر من الاتفاقات التجارية منذ رفع العقوبات التي كانت قد فرضت عليها بسبب برنامجها النووي وذلك مع استمرار ابتعاد البنوك الأجنبية عن إنجاز تعاملات.

ودعت إيران الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى مساعدتها في الوصول إلى النظام المالي العالمي لكن البيت الأبيض قال إن الاتفاق النووي لا يشمل منح إيران هذا الوصول.