هز زلزال بلغت قوته 7.3 درجة جنوب اليابان في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت مما أسفر عن سقوط 16 قتيلاً على الأقل وإصابة المئات كما حوصر آخرون تحت أنقاض مبان منهارة، و وقع الزلزال بعد يوم من زلزال آخر أسفر عن سقوط تسعة قتلى في نفس المنطقة.

بدورها ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أن 16 شخصاً لقوا حتفهم ونقل أكثر من ألف للمستشفيات لتلقي العلاج.

و بحث عمال الإنقاذ بين أنقاض المباني المنهارة والطين اليوم السبت في محاولة الوصول للمحاصرين إلا أن توابع الزلزال عطلت جهود الإنقاذ وأثارت مخاوف من إحتمال وقوع المزيد من الزلازل القوية.

و قال جون بليني أستاذ في الجيوفيزياء من هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية “خلال الأيام والأسابيع المقبلة لن يكون مفاجئاً أن تحدث زلازل أخرى بنفس هذه القوة.”،نقلاً عن رويترز.

و من جهته قال رئيس الوزراء شينزو آبي إن جهود الإنقاذ صعبة في ظل توقعات الأرصاد الجوية بهطول أمطار أثناء الليل مما قد يلحق المزيد من الأضرار بالمباني الضعيفة مما يسبب إنهيارات أرضية، و أضاف آبي في إجتماع وزاري بعد الكارثة “ليس هناك أهم من حياة البشر وهو سباق مع الوقت … أريد أن تستمر أنشطة الإنقاذ بأقصى جهد ممكن.”

فيما ذكر يوشيهيدي سوجا كبير أمناء مجلس الوزراء إن من المعتقد أن نحو 80 شخصاً محاصرون أو مدفونون تحت الأنقاض، مؤكداً أنه سيجري إرسال قوات إضافية للمساعدة من رجال الشرطة ورجال الإطفاء والمسعفين.

المشاركة