قال وزير الداخلية الإيطالية انجيلينو ألفانو اليوم الأحد إنه يأمل أن تستعيد حكومة الوفاق الليبية السيطرة على حدود البلاد للحد من تدفق المهاجرين من الجنوب الي الشمال وإن بلاده مستعدة لتقديم المساعدة بأي شكل ممكن.

و أضاف الفانو في تصريح لقناة تلفزيون سكاي تي.جي24 “نأمل أن تغلق ليبيا حدودها  التي يأتي منها المهاجرون الذين يحاولون الوصول إلينا و خاصتاً الحدود الجنوبية التي يدخل منها أشخاص قادمون من القرن الأفريقي على سبيل المثال إلى ليبيا و يستخدمونها كمركز للانطلاق إلى أوروبا.”

و أكد ألفانو إن نحو 90 بالمئة من المهاجرين الواصلين إلى شواطئ إيطاليا يأتون من ليبيا. واقترحت روما تقديم مساعدات مالية من الاتحاد الأوروبي للدول الافريقية في مقابل مساعدتها في السيطرة على تدفق المهاجرين اليها.

و ذكر الفانو انه سيجتمع مع نظيره الليبي قريبا مضيفاً بأنه سيعمل على تقديم دعم الحكومة الإيطالية لطرابلس.

و كشف وزير الداخلية الايطالي “بأنه سيبلغ الوزير الليبي عند لقائه بأن إيطاليا مستعدة لتقديم الدعم والتعاون.” منوهاً الى أن الشرطة الإيطالية يمكنها تقديم الدعم لحكومة الوفاق.

هذا و تأمل القوى الغربية أن تنجح الحكومة الجديدة في توحيد الليبيين وإنهاء حالة الفوضى السياسية و تقد طلب للمساعدة لمواجهة مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”  وتهريب المهاجرين عبر البحر المتوسط.

error: