روحاني ... قواتنا المسلحة لا تمثل تهديدا للدول المجاورة

قال الرئيس الإيراني “حسن روحاني” في عرض للقوات المسلحة الإيرانية أن القوات الإيرانية لا تمثل تهديداً للدول المجاورة بل هدفها الدفاع عن الجمهورية الإسلامية الإيرانية وأن تكون قوة ردع نشطة.

ونظمت القوات المسلحة الإيرانية يوم أمس السبت إحتفالية لعرض جزءاً من نظامها الدفاعي الصاروخي الروسي إس-300 , و للإحتفال باليوم الوطني للجيش, وفي المراسم تحركت شاحنات تحمل صواريخ أمام منصة يقف عليها “روحاني” وقادة عسكريون,حيث سار الجنود أمام المنصة وحلقت مقاتلات وقاذفات في عرض جوي ,بحسب وكالة رويترز.

هذا وأرسلت روسيا الشحنة الأولى من نظام إس-300 الصاروخي الدفاعي إلى إيران الأسبوع الماضي وهو أحد أكثر الأنظمة تقدما ويمكنه الاشتباك مع عدة طائرات وصواريخ باليستية على مسافة نحو 150 كيلومترا.

روسيا كانت قد  قالت إنها ألغت عقدا لتسليم نظام إس-300 لإيران في عام 2010 تحت ضغط من الغرب. ورفع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الحظر في ابريل نيسان عام 2015 بعد اتفاق مؤقت مهد الطريق أمام اتفاق نووي شامل في يوليو تموز مع إيران والذي أنهى العقوبات الدولية المفروضة على طهران.

ومنذ ذلك الوقت أغضبت إيران الولايات المتحدة بإجراء أربع تجارب صاروخية باليستية تقول واشنطن وحلفاؤها الأوروبيون إنها تمثل تحديا للقرار الذي اتخذته الأمم المتحدة في يوليو تموز.

وقال روحاني اليوم الأحد إن المفاوضين الإيرانيين سعوا خلال المحادثات النووية أيضا إلى الحفاظ على قدرات الجيش الإيراني وتعزيزها.