دعا مقتدى الصدر اليوم الأربعاء إلى تنظيم إحتجاجات من جديد في العراق بعد أن أخفق سياسيون في الوفاء بمهلة أعلنها من أجل التصويت على تشكيل وزاري جديد من التكنوقراط اقترحه رئيس الوزراء حيدر العبادي لمعالجة الفساد.

و دعا الصدر في بيان إلى “الإستمرار بالإحتجاجات السلمية وبنفس عنفوانها بل ما يزيد عن ذلك لكي تكون ورقة ضاغطة على السياسيين ومحبي الفساد.”،و تابع في البيان “لا يحق لأي جهة منع ذلك… وإلا فإن الثورة ستتحول إلى وجه آخر.”

و جدد الصدر دعوته للبرلمان للتصويت على التشكيل الوزاري وطلب من أعضاء البرلمان الذين يمثلونه عدم المشاركة في أي جلسة أخرى سوى الجلسة التي ستعقد من أجل هذا الغرض.

المشاركة