ليبيا – إستنكر حزب العدالة والبناء الإتهامات الموجهة له من قبل “غرفة عمليات ثوار ليبيا” بالعبث في مقدرات البلاد والهيمنة على المؤسسات المالية فيها والوقوف وراء الأزمات الإقتصادية التي تشهدها ليبيا.

وقال الحزب في بيان له إن الإتهامات المنسوبة “لغرفة عمليات ثوار ليبيا” محض إفتراءات ولا صحة لها وتدخل بإطار التسقيط السياسي وإطلاق الإتهامات من دون أدلة ملموسة للجهات الداعمة لإتفاق الصخيرات.

وإتهم الحزب جهات تابعة للمؤتمر الوطني لم تلتحق بالمجلس الأعلى للدولة وأذرعها العسكرية بمحاولة تشويه صورة كافة القوى الداعمة للإتفاق السياسي مؤكداً مضيه وجماهيره لدعم مخرجات هذا الإتفاق.

وإستهجن البيان تصريحات صادرة عن جهات تابعة لمجلس النواب و تصريح لرئيس تحالف القوى الوطنية “محمود جبريل” مبينا أنها تهدف لعرقلة تنفيذ إتفاق الصخيرات مبيناً سعي الحزب لتوحيد الصفوف و العبور بالبلاد من المرحلة الراهنة بسلام.

المشاركة