بلحاج : أنا أدعوا لبناء الجيش و الشرطة و ” الشرفاء ” هم من يحاربون الإرهاب و ليس حفتر – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

هنئ عبدالحكيم بلحاج رئيس حزب الوطن و الأمير السابق للجماعة الليبية المقاتلة ” الثوار بالنصر الكبير ” بتحرير كامل مدينة درنة من تنظيم داعش .

بلحاج الذى كان يتحدث فى مداخلة هاتفية اليوم الخميس لقناة النبأ قال أن جميع الليبيين يشاهدون ما وصفها بالدعاوي الباطلة التي يتشبث بها من وصفهم بـ ” أدعياء ما يسمى بالكرامة ” و أدائهم الذى قال أنه لا ينسجم مع أداء الدولة مثل شعارات مكافحة الارهاب إضافة إلى شعار الكرامة فى حد ذاته و الذى وجد ليحقق اجندات خاصة لا علاقة لها ببناء الوطن .

و أضاف بلحاج فى حديثه : ” أدعياء الكرامة هجروا و قتلوا الآلاف من أهالى مدينة بنغازي و احدثوا شرخاً في نسيجها الاجتماعي كما تسببوا فى جرح عشرات الآلاف و قاموا بدك المؤسسات والجامعات مثل جامعة قاريونس بالبراميل المتفجرة ” .

و قال إن حفتر يرفع شعار مكافحة الارهاب و يدعى محاربته لكن الاحداث أثبتت أن من يحارب الارهاب هم من وصفهم بلحاج بـ ” الوطنيون الشرفاء المخلصين المعتدلين ” اللذين حققوا انتصارات في صبراته ودرنة وسيحققونها كذلك في سرت .

و دعا بلحاج فى حديثه لدعم ” الثوار ” قطعاً للطريق أمام من قال إنهم يستقوون بالأجنبي و يريدون تحقيق أجندات خاصة لا علاقة لها ببناء الوطن . و قال : لن تقوم لنا قائمة و لن تقوم مؤسسات الدولة دون بناء جيش وشرطة ، لذلك أنا أدعوا لذلك ” .