قرر الإتحاد المصري لكرة اليد تأجيل المباراة النهائية لكأس مصر والتي كان مقرراً إقامتها اليوم السبت على صالة المدينة الرياضية في منتجع شرم الشيخ إلى موعد يحدد لاحقاً لأسباب أمنية تتعلق بالجمهور.

و تأهل الأهلي للنهائي عقب الفوز على سموحة بينما تغلب الزمالك على هليوبوليس في الدور قبل النهائي.

و قال الزمالك إن تأجيل المباراة جاء بسبب إصرار إتحاد كرة اليد المصري على عدم حضور جماهير الزمالك المباراة.

و أضاف الموقع الرسمي للزمالك “أكد مدير أمن شرم الشيخ أنه يرحب بحضور الجماهير للمباراة خاصة مع التأمين الكامل للمباريات الرياضية بالمدينة لكن اتحاد اليد أصر على حرمان الجماهير من التواجد بالمباراة مما يعرضها لخطورة إقتحام الجماهير أو أي أعمال شغب.”

و بهذا ستتأجل المباراة إلى ما بعد عودة فريق الزمالك من المغرب حيث يشارك في بطولتي كأس السوبر الأفريقية وكأس الكؤوس الأفريقية في الأسبوعين الأول والثاني من مايو المقبل.