العراق – قالت مصادر أمنية وطبية إن اشتباكات بين قوات أمن كردية وأخرى شيعية من التركمان اندلعت في وقت متأخر الليلة الماضية في شمال العراق ما أسفر عن مقتل عشرة أشخاص على الأقل وقطع طريق ستراتيجي يربط العاصمة بغداد بمدينة كركوك النفطية.

وأكدت المصادر مقتل سبعة مقاتلين شيعة وثلاثة من أفراد قوات البشمركة الكردية بينهم قائد كبير وأصابة مدنيين اثنين بينهم طفل فيما أطلق مقاتلون قذائف المورتر ونيران الأسلحة الآلية على مناطق مكتظة بالسكان والقذائف الصاروخية .

وأضافت المصادر بأن المتاجر أغلقت وخلت الشوارع من المارة فيما توقعت ارتفاع عدد القتلى كون القناصة يمنعون الناس من نقل الضحايا إلى المستشفيات.

هذا ووصلت وفود رفيعة المستوى من الجانبين إلى طوزخورماتو في مسعى لحل النزاع الأخير فيما دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القادة العسكريين إلى نزع فتيل الأزمة بين الجانبين.