النفط يتراجع و تحذير من عوامل الهبوط

تراجعت أسعار النفط أكثر من اثنين بالمئة اليوم الاثنين حيث أشارت البيانات إلى زيادات جديدة في مخزونات الخام الأمريكية في حين قال بنكان كبيران في تجارة السلع الأولية إن انتعاش سوق النفط المستمر منذ شهرين يخالف العوامل الأساسية للسوق.

و توقع استطلاع أجرته رويترز زيادة مخزونات الخام بالولايات المتحدة 2.3 مليون برميل الأسبوع الماضي وهو ما سيكون الارتفاع الأسبوعي الثالث على التوالي.

و قالت شركة جينسكيب لمعلومات السوق إن المخزونات بنقطة التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما ارتفعت أكثر من 1.5 مليون برميل على مدى الأسبوع المنتهي في 22 ابريل  حسبما ذكر تجار.

و عزا المحللون في مورجان ستانلي مكاسب النفط في الفترة الأخيرة إلى نشاط الصناديق ومشتريات المستثمرين الخائفين من أن يفوتهم قطار الصعود رغم أن العوامل الأساسية مازالت تنبئ بالتراجع.

و قال باركليز في تقرير عن قطاع النفط إنه “غير مقتنع بعد بأن الأسعار ستظل حيث هي الآن ناهيك عن أن ترتفع.”

و تحدد سعر التسوية للخام الأمريكي على انخفاض 1.09 دولار بما يعادل 2.5 بالمئة عند 42.64 دولار للبرميل. وفي الأسبوع الماضي سجل الخام أعلى مستوى له في خمسة أشهر عند 44.49 دولار.

و أغلق برنت منخفضا 63 سنتا أو 1.4 بالمئة عند 44.48 دولار. وقد سجل الأسبوع الماضي ذروة منتصف نوفمبر  البالغة 46.18 دولار.