إختتم صباح أمس الأحد ورشة عمل بعنوان “إعادة تخطيط وإعمار بنغازي” والتي إستستمرت لمدة يومين في قاعة شركة الخليج بمدينة بنغازي تحت رعاية و إشراف مكتب التخطيط ببلدية بنغازي وإدارة المشروعات، و المجلس البلدي وشركة الخليج العربي للنفط وغرفة التجارة والصناعة والزراعة .

هذا و تخللت الورشة العديد من الورقات العلمية وبمختلف القطاعات ذات العلاقة بالتخطيط العمراني حسب الجدول المعد من اللجنة العلمية والمجازة فيها هذه الورقات.

عميد بلدية بنغازي “عمر البرعصي” قال إن الغرض من ورشة العمل هو إعداد الدراسات والأبحاث لإعادة تخطيط مدينة بنغازي، بسبب الأضرار التي لحقتها جراء الاشتباكات مضيفاً ,أن إعمار بنغازي يتطلب من الجميع الوقوف جنباً إلى جنب  مسؤولين وجهات عامة وخاصة، مطالباً الدولة أن تخصص مبالغ مالية لإعادة إعمارها وتخطيطها كمدينة جميلة.

من جانبة قال مدير مكتب تخطيط بنغازي ورئيس اللجنة التحضيرية الأستاذ “رجب الجغداف” إن الإقبال على الورشة كان كبيراً، و أنه تفاجئ بحضور عددٍ كبيرٍ من المهتمين بموضوع الورشة الذين جلهم من الأكاديميين والخبراء في المجالات الداعمة لعملية الإعمار في بنغازي.

و ذكر “الجغداف” لوكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة أنه سوف يتم عرض التوصيات ومقررات الورشة، وسوف نعلن عن إقامة المؤتمر الأول لإعادة أعمار مدينة بنغازي الذي سيكون من ضمن توصيات الورشة.

من جهته، قال مدير إدارة مشروعات وعضو اللجنة التحضيرية المهندس “صلاح العمروني” إن المستهدف من الورشة العقول والخبرات التي تفكر في بنغازي، ولوضع القوانين  والتشريعات التي تحافظ على المال العام وتساهم في خلق مناخ للإعمار الحقيقي ,كما و أوضح أنه سيتم البدء في تعويض أصحاب المناطق المتضررة والاهتمام بإعادة بناء وإعمار ليبيا بصفة عامة وبنغازي بصفة خاصة .

يشار بأن رئيس مجلس النواب المستشار “عقيلة صالح “حضر حفل إفتتاح الورشة يوم السبت وعدد كبير من السادة النواب ووزير الداخلية عميد طيار “محمد المدني الفاخري”، وعميد بلدية بنغازي “عمر البرعصي”، وأعضاء المجلس البلدي بنغازي ومدير مديرية أمن بنغازي عقيد “مصطفي الرقيق”، وآمر القوات الخاصة عقيد “ونيس بوخمادة” والسادة الضيوف المشاركين بورقات العلمية والعديد من المهتمين بالجانب العمراني .