أصدرت محكمة في نوفير بوسط فرنسا اليوم الثلاثاء الحُكِم على طبيب الأسنان الهولندي الذي لقبته وسائل الإعلام الفرنسية بالمرعب بالسجن 8 سنوات بتهمة تشويه أفواه مرضاه وغش شركات التأمين الإجتماعي.

“نيكول مارتن” الذي قاد مجموعة من المرضى قاموا بتحريك دعوى قضائية ضد الطبيب “مارك فان نيروب” “أن هذا الحكم يعتبر إرتياح كبير لضحايا الطبيب المرعب و أضاف بحسب وكالة رويترز أنه يجب أن نكون حذرين من الآن فصاعدا عندما نجلب ممارسين مهنة الطب من الخارج.

حيث نشرت وسائل الإعلام فرنسية روايات مروعة مخضبة بالدم بعضها تحدث عن خلع ثمانية من الأسنان في جلسة واحدة كذلك فواتير موجهة لشركات التأمين بعشرات الالاف من اليورو.

المشاركة