شكك إبراهيم الزغيد عضو مجلس النواب عبر مداخلة هاتفية مع قناة ليبيا 24 أمس الإثنين في مصداقية أعضاء مجلس النواب الداعمين لإعتماد حكومة الوفاق، و بحسب قوله أنه يجب عليهم التواجد في طبرق من أجل فتح جلسة و إكتمال النصاب قائلاً “للاسف الداعمين لحكومة النفاق و ليس الوفاق لم يحضر منهم احد”.

و حمل الزغيد المجلس الرئاسي و المبعوث الأممي مارتن كوبلر مسؤولية إرباك المشهد الليبي و عرقلة الإتفاق السياسي واصفاً الأخير “بالإنسان المتناقض”.

و كشف إبراهيم الزغيد أن هناك نواب متهمين بتحصيل مبالغ من رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج و نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق أحمد معيتيق قائلاً “في القريب القادم هناك من سيزودنا بالمعلومات و التاريخ لا يرحم”، مؤكداً على حق ديوان المحاسبة تجميد أرصدة بعض النواب سواء كانو من المعارضين أو المؤيدين إذا ثبت تلقيهم لأي مبالغ مالية من أي مسؤول.