دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون اليوم الخميس روسيا والولايات المتحدة إلى ممارسة الضغط على الأطراف المتحاربة في سوريا لوقف القتال وضمان إجراء تحقيق موثوق في الضربات الجوية التي دمرت مستشفى في حلب.

و قال ستيفان دو جاريك المتحدث باسم بان في بيان “بدلا من قصف المناطق المدنية يجب  على جميع الأطراف السورية توجيه تركيزها مجددا إلى العملية السياسية.”

المشاركة