العراق- قالت مصادر بالشرطة العراقية إن 19 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب 48 آخرون عندما فجر انتحاري يقود سيارة نفسه قرب مجموعة من الزوار الشيعة في ضاحية بجنوب شرق العاصمة بغداد.

وذكرت مصادر بالشرطة أن انفجارا ثانيا وقع قرب نقطة تفتيش تابعة لجماعة شيعية مقاتلة في حي الدورة بالعاصمة مما أسفر عن سقوط قتيلين وإصابة ثلاثة أشخاص وفيما أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن الهجوم ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار الثاني.

وقالت وكالة أعماق للأنباء التابعة لداعش تنظيم إن مقاتلا قاد شاحنة ملغومة بثلاثة أطنان من المواد شديدة الانفجار وفجرها وسط تجمع للزوار الشيعة في منطقة النهروان.

وكان الزوار في طريقهم إلى مرقد الإمام الكاظم في بغداد لإحياء ذكرى وفاة أحد أهم أئمة الشيعة في القرن الثامن الميلادي.

 

المشاركة