إعتقلت الشرطة السنغافورية اليوم الثلاثاء ثمانية رجال من بنجلادش كانوا يخططون لشن هجمات إرهابية في بلادهم تحت مسمى تنظيم الدولة الإسلامية”داعش” في بنجلادش، و هي ثاني مجموعة من مواطني بنجلادش يتم التحقيق معها في سنغافورة خلال الشهور الستة الماضية.

و ذكرت حكومة سنغافورة في بيان أن أعمارهم تتراوح بين 26 و34 عاماً وأنهم كانوا يعملون في قطاعي البناء والملاحة، و أضافت أن عضوين آخرين في الجماعة موجودان في بنجلادش.

وذكرت الحكومة أن الثمانية اعتقلوا في أبريل نيسان بموجب قانون الأمن الداخلي في سنغافورة. ولم يتضح على الفور هل سيتم توجيه اتهامات إليهم أو متى سيتم ذلك أو ما إذا كانت السلطات سترحلهم. وأوضحت صحيفة (ستريتس تايمز) في سنغافورة أن هذه هي أول اعتقالات لخلية عمال أجانب بموجب هذا القانون.

و أشارت وزارة الشؤون الداخلية في سنغافورة إلى أن المعتقلين كانوا يعتزمون الإنضمام للدولة الإسلامية”داعش” كمقاتلين أجانب، كما أنها نشرت صوراً للرجال وكتيباً لصنع القنابل و وثائق أخرى قالت إن المجموعة استخدمتها.

و أضافت أن المعتقلين وجدوا من الصعب عليهم السفر إلى سوريا وركزوا بدلاً من ذلك إلى العودة لبنجلادش للإطاحة بالحكومة بالقوة وضمها لدولة الخلافة التي أعلنها التنظيم المتشدد.

المشاركة