آخر الاخبار

ليبيا – إتهم العضو المقاطع لهيئة الدستور سالم كشلاف أعضاء الهيئة بمصادرة آراء المقاطعين والشعب بتمريرهم مسودة الدستور “المعيبة” من دون الإلتفات لرأي المقاطعين أو عرضها للإستفتاء الشعبي.

كشلاف وصف بمداخلته الهاتفية في نشرة أخبار قناة التناصح ما يجري “بالمهزلة” لاسيما بعد قيام عضو في الهيئة بالتصريح رسميا بعدم الحاجة للإستفتاء والإكتفاء بتقديم المسودة لمجلس النواب لمناقشتها.

و أضاف بأن تجاهل حق الشعب في إبداء رأيه بالمسودة المنجزة يعتبر مخالفة للإعلان الدستوري الذي نص على عرضها على الإستفتاء و إعتمادها كدستور دائم للبلاد حال نيلها موافقة ثلثي أصوات المقترعين.

و أكد كشلاف بأن المسودة “لا تساوي الحبر” الذي كتبت به لإنتهاء الولاية الدستورية للهيئة وفقا للأطر الزمنية المحددة بالإتفاق السياسي والإعلان الدستوري ولجنة فبراير و تم تقديم طعن فيها للقضاء.

و أوضح العضو المقاطع بأن الطعن القضائي قدم بحق الأعضاء المجتمعين في البيضاء لتهميشهم آراء باقي الأعضاء مؤكداً بأن خطوات الهيئة لا تحترم الإعلان الدستوري ومساعيها “خائبة” ولن تتكلل بأي نجاح.