آخر الاخبار

جدد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الثلاثاء تأكيده على رفض بلاده للتدخل العسكري في ليبيا و إن موقف تونس من التدخل الأجنبي لم يتغير ،و تابع قائلا ” نحن ضد التدخل الأجنبي في ليبيا، ونريد من الفرقاء الليبيين أن يتفاعلوا فيما بينهم لإيجاد حل سياسي للأزمة “.

و نفى الجهيناوي وجود مساع دبلوماسية أو أمنية لإستعادة إرهابيين تونسيين من ليبيا، قائلاً “لا وجود لمثل هذه المساعي، ونحن لا نستعيد الإرهابيين بل نقاتلهم”، فيما أشارت تقارير إعلامية تونسية قبل ثلاثة أيام نقلاً عن مصادر أمنية إلى أن السلطات التونسية تستعد لإستلام عشرات الإرهابيين من السلطات الليبية بعد إلقاء القبض عليهم داخل ليبيا.

و وفقاً لوكالة الأنباء الليبية بطرابلس أن الجهناوي تحدث عن العلاقات العريقة بين تونس وسوريا، آملاً بأن تسترجع سوريا أمنها و إستقرارها و مكانتها بين الأمم.

يشار إلى أن المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس الثلاثاء جاء لتسليط الضوء على برنامج إحتفالات تونس بمناسبة مرور 60 عاماً على إحداث وزارة الخارجية.