ألزمت إدارة البحث الجنائي أمس الاربعاء شركتي ليبيانا والمدار الجديد للإتصالات في مدينة بنغازي بإيداع إيراد الشركتين “نقداً” في المصارف، والتوقف عن التعامل مع المصارف بإيداع الصكوك.

مدير إدارة البحث الجنائي بنغازي عقيد صلاح هويدي قال خلال إجتماع عقده يوم أمس بمقر الإدارة بحضور مندوبي الشركتين أن القرار جاء للمساهمة في توفير السيوله للمصارف.

و أضاف الهويدي وفقاً لوكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة أن الهدف من الإيداع النقدي لهذه الشركات هو التخفيف من المعاناة و  التي تثقل كاهل المواطن بالديون بسبب نقص السيولة.

‫و حذّر هويدي بأن من يخالف ذلك، ستتخذ ضده إجراءات صارمة، وسوف يتم إتباع هذا الإجراء مع جميع الجهات الإعتبارية والخاصة والتي لها علاقة بالدولة.

وأشار الهويدي إلى أنه سيتم  اليوم الخميس استدعاء مدراء العيادات والمستشفيات الخاصة، من أجل بحث وتذليل الصعوبات في القطاع الصحي في المدينة.