آخر الاخبار

أكد رئيس الإمارات خليفة بن زايد آل نهيان في كلمة وجهها عبر مجلة درع الوطن بمناسبة الذكرى الـ40 لتوحيد القوات المسلحة اليوم الخميس أن ما تمر به المنطقة من صراعات واضطرابات وحروب نتيجة لما تشهده من تنامي الحركات الإرهابية والتدخلات الخارجية يضع على عاتقنا مسؤوليات تاريخية تتطلب التحلي بالعزيمة و الإستعداد للدفاع عن الوطن و ثوابته.

و جدد بن زايد الإلتزام بمحاربة التطرف والإرهاب والقوى الظلامية داعياً المفكرين و رجال الدين والمثقفين إلى تكثيف جهودهم لنشر قيم التسامح التي يتحلى بها ديننا الإسلامي الحنيف.

و شدد على مواقف الإمارات الثابتة بضرورة مواصلة نجدة أشقائنا في اليمن والوقوف إلى جانبهم حتى تستعيد الشرعية سيادتها و ليتمكن الشعب اليمني من إعادة بناء وطنه وممارسة حياته الطبيعية في إطار التحالف العربي والإسلامي بقيادة المملكة العربية السعودية.

و ثمن رئيس الإمارات جهود قادة و جنود القوات المسلحة بتطوير قدراتهم القتالية ومهاراتهم وعلومهم العسكرية ليكونوا في أتم جاهزيتهم، كما و شكر شعب الإمارات الوفي الذي ضرب أمثلة يحتذى بها في الالتفاف حول قيادته والوقوف إلى جانب الجنود البواسل، بحد قوله.

و تحدث عن إنجازات التحالف العربي في اليمن، قائلاً إنه تم إحباط مخططات تحويله إلى بؤرة تهديد دائم لدول مجلس التعاون والعالم العربية بأسره، و تم إلحاق الهزيمة بمشروع الإنقلابيين وإرغامهم على قبول قرار مجلس الأمن الدولي الرقم 2216، مما فتح أفقاً لحل سياسي يحفظ لليمن وحدته وهويته العربية و يمكن شرعيته من استكمال سيطرتها.

 

 

error: