وبخ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو نائب رئيس الأركان الإسرائيلي اليوم الأحد  لتلميحه إلى أن المجتمع الإسرائيلي به سلوكيات تشبه سلوك النازي.

و قال نتنياهو “المقارنة التي ساقها نائب رئيس الأركان عن العمليات النازية الألمانية قبل 80 عاما شائنة.. إنها تحمل المجتمع الإسرائيلي الخطأ وتحط من شأن المحرقة.”

و في كلمة ألقاها يوم الأربعاء عشية ذكرى المحرقة الإسرائيلية تحدث الميجر جنرال يائير جولان عن نقطة مظلمة في تاريخ الشعب اليهودي ودعا الإسرائيليين إلى وقفة عميقة مع الذات.

و قال “إذا كان هناك ما يخيفني من تذكر المحرقة فهو الاعتراف بالعمليات المقيتة التي وقعت في أوروبا بوجه عام وفي ألمانيا على وجه الخصوص منذ 70 و80 و90 عاما مضت وظهور إشارات لها هنا بيننا الآن في عام 2016.”

و فسرت تعليقات جولان آنذاك على أنها تمثل تشبيها لسلوك بعض الإسرائيليين بسلوك النازي الذي ارتكب محرقة ضد اليهود أثناء الحرب العالمية الثانية.

و في كلمته أشار إلى جندي قتل بالرصاص مهاجما فلسطينيا مصابا بعد أن سقط على الأرض في الخليل بالضفة الغربية المحتلة في مارس .

و في توبيخه لجولان كرر نتنياهو الانتقادات التي وجهها شركاؤه اليمينيون في الائتلاف الحاكم. ولم يعلق نتنياهو على مستقبل جولان إلا أن ميري ريجيف الوزيرة من حزب اليكود اليميني دعت جولان إلى الاستقالة.

المشاركة