دق مستشفى مصراته المركزي ناقوس الخطر معلناً عن قرب نفاذ مخزون المستشفى من المستلزمات و التجهيزات الطبية و العلاجية و الأدوية الضرورية لعلاج المرضى.

و أكد مدير المكتب الإعلامي للمستشفى لوكالة الأنباء الليبية بطرابلس عبد العزيز عيسى أمس الأحد أن مخزون أفلام الأشعة و محاليل التغذية الطبية و بعض المستلزمات الطبية أوشكت على النفاذ ، مطالباً الجهات المختصة بسرعة توفير المستلزمات و سد العجز بشكل عاجل جداً تحسباً لأي طارئ.

و أشار عبد العزيز عيسى أن مستشفى مصراته المركزي وجه نداءاً للتبرع بفصائل الدم النادرة إحتياطاً لأي طارئ ليكون مخزون المستشفى ومصرف الدم في حالة جيدة.

يشار بأن هذا النداء جاء بعد أندلاع معارك عنيفة بين مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” و قوات المجلس العسكري مصراتة غرب مدينة سرت بعد تقدم مقاتلي “داعش” الي مشارف جسر السدادة الذي يفصله اقل من 100كلم عن مدينة مصراتة.