ليبيا – قال الناطق بإسم الحزب الديمقراطي صبري مالك أن ” فجر ليبيا” هي “القوة الحقيقة” و ستتولى تحرير سرت مؤكداً أن المقاتلات الأميركية سوف توفر الغطاء الجوي للتخلص من “داعش”.

مالك إتهم خلال مداخلته الهاتفية في برنامج “أصداء وأحداث” الذي إذيع يوم أمس الثلاثاء عبر “قناة المغاربة” السعودية ومصر والإمارات بتقديم السلاح لقائد الجيش الفريق خليفة حفتر.

و أضاف بأن الفريق حفتر “إنقلابي” أتى بالقوات الخاصة المصرية للقتال معه مشيرا إلى أنه مرفوض تماما من قبل “فجر ليبيا” ومعظم “أفراد الشعب الليبي” ولن يكون له دور في مستقبل ليبيا.

مالك قال أن هنالك “تغيير جذري” بالموقف الدولي تجاه قضية ليبيا مرجعا إياه لتفاقم الأزمة وإستشراء ظاهرة الهجرة غير الشرعية عبر البحر المتوسط التي تهدد الأمن القومي لأوربا على حد قوله.

و وصف الناطق بإسم الحزب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج “بالمستمع” للإماراتيين والسعوديين والمصريين الراغبين ببقاء الفريق حفتر منتقداً عدم تحديده موقفه من الموضوع.

المشاركة