آخر الاخبار

أرتفعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء بعد هبوط استمر خمس جلسات بفعل القلق من الاستفتاء في الأسبوع الذي سيجرى في بريطانيا الاسبوع القادم على عضوية الاتحاد الأوروبي في حين دعم تعديل مطمئن للأرباح وأحاديث عن عرض استحواذ سهم زودياك إيروسبيس.

و أغلق مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مرتفعا 0.9 في المئة إلى 1271.45 نقطة بينما صعد مؤشر ستوكس 600 الأوسع نطاقا واحدا في المئة. وكان المؤشران هبطا لأدنى مستوياتهما في حوالي أربعة أشهر أمس الثلاثاء وهما منخفضان نحو عشرة بالمئة منذ بداية العام.

و جاءت شركات التعدين بين الأسهم الأفضل أداء مع صعود سهم أنجلو أمريكان 5.3 بالمئة وسهم أنتوفاجاستا 6.4 بالمئة في ظل ارتفاع أسعار المعادن.

و قفز سهم زودياك حوالي 26 بالمئة أثناء الجلسة بعدما قالت مطبوعة مالية فرنسية إن مجموعة سافران لصناعات الطيران تدرس تقديم عرض للاستحواذ على زودياك.

و تدعم السهم في باديء الامر من تعديل مطمئن للأرباح لكنه قلص مكاسبه ليغلق مرتفعا 11.6 بالمئة بعدما نفى مصدر مطلع التقرير بينما إمتنعت سافران عن التعليق.

و حذر خبراء اقتصاديون من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيضر اقتصادها. ودفع هذا الاحتمال الجنيه الاسترليني للتراجع في الأشهر الماضية وبدأت الاسهم البريطانية هي الأخرى في الهبوط.