قال البيت الأبيض اليوم الأربعاء إن ميشيل أوباما وابنتيها ماليا وساشا سيقمن بزيارة إلى ليبيريا والمغرب وإسبانيا في نهاية يونيو للترويج لتعليم الفتيات.

و في ليبيريا ستزور ميشيل أوباما مركز تدريب تابعا لبرنامج (بيس كوربس) الأمريكي التطوعي في كاكاتا ومدرسة في يونيفيكيشن تاون للتحدث إلى سيدات صغار السن بشأن الحواجز التي يواجهنها للبقاء في الدراسة. وقال البيت الأبيض إن رئيسة ليبيريا إيلين جونسون سيرليف سترافق ميشيل أوباما في جولاتها.

و في المغرب سترافق ميشيل أوباما الممثلة ميريل ستريب يومي 28 و29 من يونيو  لمناقشة الالتزامات التي أعلنتها الحكومة الأمريكية والمغرب لمساعدة الفتيات على الدراسة.

و قال البيت الأبيض إن ميشيل أوباما ستختتم جولتها في 30 يونيو  بإلقاء كلمة في مدريد بشأن مبادرتها العالمية “لت جيرلز ليرن” (دعوا الفتيات يتعلمن) وهي حملة لتسخير موارد القطاعين العام والخاص في الترويج لتعليم الفتيات.