ولي ولي العهد السعودي يلتقي أوباما غداً خلال زيارته للولايات المتحدة الامريكية

قال متحدث باسم البيت الأبيض اليوم الخميس إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيلتقي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي غدا حيث سيتناولان قضايا تشمل الصراعات في الشرق الأوسط بما في ذلك الحملة ضد تنظيم الدولة “داعش”.

و يقوم الأمير محمد بزيارة للولايات المتحدة تهدف لإعادة الدفء إلى العلاقات بين البلدين والترويج لخطة تقلص اعتماد المملكة على إيرادات النفط.وسيعقد اجتماع غد في البيت الأبيض.

و قال إريك شولتز المتحدث باسم البيت الأبيض إن الاجتماع سيتيح فرصة لمناقشة قضايا تشمل الصراعات في سوريا واليمن و”تعاوننا مع السعوديين في الحملة ضد داعش”.

و عبر مسؤولون أمريكيون من قبل عن عدم ارتياحهم إزاء الحملة العسكرية التي تقودها السعودية ضد الحوثيين في اليمن والتي تقول الأمم المتحدة وجماعات حقوق الإنسان إنها أسفرت عن خسائر كبيرة بين المدنيين.

و ذكرت رويترز الأسبوع الماضي أن الأمم المتحدة أزالت التحالف بقيادة السعودية في اليمن من قائمة سوداء تضم من ينتهكون حقوق الأطفال بعد ضغوط مكثفة من الرياض.

و من المقرر أن يزور الأمير محمد البيت الأبيض اليوم الخميس ليلتقي مع مجلس الاقتصاد الوطني في إدارة أوباما لمناقشة خطة السعودية لإجراء إصلاحات اقتصادية تقلص اعتمادها على النفط بحلول عام 2030. وسيعقد الاجتماع بحضور وزير الخزانة الأمريكي جاك لو ووزير الطاقة إرنست مونيز.

و قال شولتز “سيلتقي الكثير من مسؤولينا الاقتصاديين بعد ظهر اليوم معه لمناقشة كيفية تحريك هذا البرنامج قدما وتبني أفضل الممارسات.”

و من المقرر أن يلتقي الأمير محمد الذي يشغل أيضا منصب وزير الدفاع مع نظيره الأمريكي آشتون كارتر في مقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) اليوم الخميس.