الحصادي : حتى لو وجد تنظيم القاعدة في مدينة درنة من يحاربهم خارج القنوات الشرعية يعتبر مجرم

ليبيا – كشف عضو مجلس الدولة الاستشاري منصور الحصادي عن تسليم مذكرة من قبل الاستشاري الى المبعوث الاممي الي ليبيا مارتن كوبلر بخصوص ما يحدث في مدينة درنة ، محملاً مسؤولية الوضع في المدينة للمجلس الرئاسي و بعثة الامم المتحدة و مجلس النواب.

الحصادي قال في تصريحات  لقناة ليبيا لكل الاحرار يوم أمس الجمعة أن الملاحقة القانونية ستطال كل من يحرض على مدينة درنة و يعطي الأوامر لقصفها ، مضيفاً أن المحرضين سيتم ملاحقتهم حتى اجتماعياً بحسب قوله.

و أعرب عضو المجلس الاستشاى عن غضبه من كلام المتحدث العسكري باسم قيادة الجيش العقيد أحمد المسماري قائلاً:” كلام المسماري غير مسؤول و نعتبره محرض على مدينة درنة “.

الحصادي اعتبر ان وجود تنظيم القاعدة في مدينة درنة لا يعطي الحق لقوات القيادة العامة للجيش بالهجوم على عليهم قائلاً:” حتى لو فرضنا ان درنة بها تنظيم القاعدة وفقاً للاتفاق السياسي فان الجهة الشرعية الوحيدة المخولة بمحاربة للإرهاب هي المجلس الرئاسي ” ، مضيفاً أن من  يحارب الارهاب خارج القنوات الشرعية نعتبره مجرم و يجب التصدي له.

و اختتم عضو المجلس الاستشاري تصريحه مؤكداً ان هناك محاولة لإخفاء ما وصفها بـ”الجرائم” التي ارتكبت في مدينة درنة  ضد الاطفال التي ترتقي ان تكون جرائم  ضد الانسانية بحسب قوله.