ليبيا – بيّنت تقارير صحفية أن الحكومة الألمانية تعتزم إتمام الإجراءات اللازمة لتوسيع نطاق المشاركة في عملية “صوفيا” البحرية للإتحاد الأوروبي قبالة السواحل الليبية قبل حلول العطلة الصيفية.

و ذكرت الصحف التابعة لمجموعة “فونكه”الإعلامية استناداً إلى دوائر حكومية أن الحكومة الألمانية تعتزم بحث هذا الأمر في جلستها الأسبوعية يوم الأربعاء المقبل على أن يتم مناقشة هذا الإجراء داخل البرلمان يوم الجمعة المقبل.

و من المقرر أن يطرح الموضوع غداً الإثنين خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل.و قال متحدث بإسم وزارة الدفاع الألمانية وفقاً لوكالة الأنباء الليبية بطرابلس “إنه يجب في البداية انتظار مشاورات وزراء الخارجية رافضاً الحديث عن الجدول الزمني التالي للعملية.

يشار إلى أن عملية “صوفيا” تقتصر حتى الآن على إنقاذ اللاجئين الذين يتعرضون لخطر الغرق في البحر المتوسط و مكافحة عصابات التهريب حيث يشارك الجيش الألماني في هذه المهمة في الوقت الراهن بنحو 400 جندي على متن سفينتين.