السلطات الإندونيسية تسابق الزمن لإنقاذ ضحايا الإنهيارات الأرضية والسيول

جاكرتا – تسابق السلطات الإندونيسية اليوم الاثنين الزمن لإنقاذ ضحايا الإنهيارات الأرضية والسيول التي تسببت بها الأمطار الغزيرة في مطلع الأسبوع مما أسفر عن مقتل نحو 50 شخصا وفقدان الكثيرين في جزيرة جاوة.

وقال سوتوبو نوجروهو المتحدث باسم الوكالة الوطنية لمعالجة آثار الكوارث لوكالة رويترز  أن فرق الإنقاذ والبحث إستخدمت الجرافات لإزالة الركام في عدد من المواقع في منطقة جاوة الوسطى بعدما ألحقت الأمطار الغزيرة الضرر بآلاف المنازل وأجبرت السكان على الإجلاء.

و أضاف المتحدث باسم الوكالة الوطنية لمعالجة آثار الكوارث أن نحو 200 شخص من طواقم مشتركة في الجيش والشرطة والمنظمات غير الحكومية والمتطوعين ما زالوا يبحثون عن مزيد من الضحايا مشيراً إلى مقتل 47 حتى الآن وفقدان 15.

وحذرت السلطات الإندنوسية من تعرض المنطقة في جاوة بشكل خاص للإنهيارات الأرضية حيث أنها تعد من أكثر الجزر الإندونيسية إكتظاظا بالسكان.