ليبيا – طالب العضو المقاطع لمجلس النواب علي السباعي المواطنين بعدم القبول بالتحول إلى وقود للمعارك الجارية على الأرض الليبية مبيناً بأن المطالبين بعودة النظام السابق أشخاص بسطاء تقف خلفهم رؤوس منتفعة بسبب قربها لذلك النظام.

السباعي أوضح في إستضافته ببرنامج قضايا وآراء الذي أذيع يوم أمس الإثنين عبر قناة التناصح أن جميع “ثوار” فبراير إتفقوا على إسقاط النظام السابق مؤكداً بأن كل من ينادي بغير ذلك يفقد شرعيته داعياً الجميع لعدم الإصطدام بثورة 17 فبراير.

و دعا العضو المقاطع المواطنين لمعرفة حكم الله مبيناً بأن من أراد منهم “جنة” عملية الكرامة فليأخذ بفتاوى “حفتر” ومن أراد الجنة وجب عليه الرجوع في الأمور كافة للعلماء ودار الإفتاء المتمثلة بمفتي المؤتمر العام “الشيخ” الصادق الغرياني.

السباعي شدد على عدم شرعية رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح وإن حصل عليها من الأمم المتحدة مشيراً إلى إنحيازه لرموز النظام السابق من خلال إستقباله الطيب الصافي وأحمد إبراهيم مضيفاً بأن “حفتر” لا شرعي لمقاتلته “الثوار”.

و بشأن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فقد إتهمه العضو المقاطع بأنه أتى عبر الأمم المتحدة ورئيسه فايز السراج لم ينكر أعمال “حفتر” الإجرامية بدرنة متهما بالوقت ذاته وسائل إعلام من بينها قناتي 218 و ليبيا  بمهاجمة “الثوار” ونعتهم بوصف المليشيات.

error: