كشف فيصل الفيتوري وكيل و مستشار أعمال عبد الباسط اقطيط المرشح السابق لرئاسة الوزراء عن مبادرة للأخير تقضي بوقف اطلاق النار في كل من مدن بنغازي وإجدابيا ودرنة .

و قال  ان المبادرة التى أطلق عليها اسم ” مبادرة التعايش الاجتماعي ” المقدمة من عبد الباسط أقطيط قد تحصلت فعلياً على توقيع المستشار عقيلة صالح بصفته قائداً أعلى للجيش و توقيع القائد العام للجيش الفريق ركن خليفة حفتر إضافة لـ أقطيط بصفته صاحب المبادرة و بذلك فأن وقف إطلاق النار قد دخل حيز الوجود و أصبح سارياً ، على حد قوله .

وأوضح الفيتوري أن الوثيقة تحتوى على قرابة ثلاثة عشر بند لتطبيق وقف اطلاق النار في المدن المشار إليها لمدة اسبوعين كاملين للتعايش الاجتماعي تهيئ خلالها الفرصة و الظروف لتنفيذ بقية بنود الاتفاق.

وقال ان مكتب عبد الباسط اقطيط قام بتكليف لجنة محايدة تشرف على تطبيق بنود هذا الاتفاق الذى جاء بعد إجتماعات و مشاورات مكثفة عقدها قديد مع قيادات سياسية و إجتماعية بالمنطقة الشرقية .

و من جهتهةأوضح أقطيط ان تنفيذ المبادرة قد بدأ فعليا من مدينة درنة و لمدة أسبوعين لفتح المجال امام تسوية الاوضاع سلميا واجتماعيا وعسكريا ومراقبة مدى الاستجابة لهذه الفرصة التي تحقن الدماء وترفع المعاناة عن المواطنين.

و أكد اقطيط ان سريان الاتفاق في المدينة قد بدأ فور توقيع الاتفاق من قبل رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح ، والقائد العام للجيش الفريق خليفة حفتر .