هبطت أسعار النفط أكثر من ستة بالمئة اليوم الجمعة بعدما صوت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء تاريخي بما أثار حالة من الغموض الشديد في السوق وعرقل الجهود الأوروبية الرامية لتعزيز الوحدة.

و اضطربت أسواق المال لأشهر بسبب المخاوف من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتأثير ذلك على استقرار أوروبا لكن من الواضح أنها لم تكن تأخذ في الحسبان خطر التصويت لصالح الخروج.

و نزل الدولار عن 100 ين للمرة الأولى منذ نوفمبر تشرين الثاني 2013 في حين تكبد الجنيه الاسترليني أكبر خسائره في الذاكرة الحية.

و انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 2.70 دولار إلى 48.21 دولار للبرميل بحلول الساعة 06:00 بتوقيت جرينتش بينما نزل الخام الأمريكي 2.65 دولار إلى 47.46 دولار للبرميل.

و في وقت سابق هبط الخامان أكثر من ثلاثة دولارات أو ما يربو على ستة بالمئة في العقود الآجلة ليسجلا أكبر خسائرهما اليومية منذ 18 أبريل  حين فشل اجتماع لكبار منتجي النفط في التوصل لاتفاق على تثبيت الإنتاج.

المشاركة