قال جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي إن الولايات المتحدة كانت تفضل بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي لكنها تحترم نتيجة الاستفتاء الذي انتهى بخروجها من التكتل.

و قال بايدن في خطاب في دبلن “علي أن أقول إننا كنا نتطلع إلى نتيجة مختلفة. كنا نفضل نتيجة مختلفة.. لكن الولايات المتحدة ترتبط بصداقة قديمة العهد بالمملكة المتحدة وهذا الرابط المميز للغاية سيستمر.”و أضاف “نحترم بالكامل القرار الذي اتخذوه.”