سقط أكثر من عشرين قتيلاً و عشرات الجرحى من ميليشيات الحوثي في صد قوات الجيش الوطني والمقاومة لهجوم قامت به الميليشيات يوم أمس في مديرية نهم شرق العاصمة اليمنية صنعاء.

و حدث ذلك بالتزامن مع وصول تعزيزات نوعية في حين سيطرت قوات الشرعية على مواقع جديدة في محافظة الجوف.

و ذكرت مصادر عسكرية يمنية مطلعة أن عشرات الدبابات و العربات المدرعة وصلت إلى مديرية فرضة نهم شرق العاصمة صنعاء قادمة من الأراضي السعودية استعداداً لعملية عسكرية كبيرة تفرض على الانقلابيين الاستسلام عسكرياً و طردهم من العاصمة صنعاء.

و قالت المصادر إن التعزيزات تصل بشكل يومي إلى جبهة نهم عبر محافظة مأرب معقل الجيش و المقاومة خاصة بعد تحريك الانقلابيين لقوات عسكرية باتجاه الجنوب و سيطرتهم على جبل جالس المطل على قاعدة العند الجوية بمحافظة لحج وتعنت و فدهم في مشاورات الكويت.

و أكدت مصادر في محافظة مأرب أن قوات التحالف العربي في اليمن الذي تقوده السعودية زودت القوات الحكومية اليمنية بأسلحة متطورة ضمت مدرعات عسكرية حديثة وأسلحة نوعية وصلت اليومين الماضيين إلى مأرب.

من جهة أخرى، أكدت مصادر المقاومة أن الميليشيات حاولت الهجوم على موقع جبل رشح التابع للجيش الوطني في جبل يام بمديرية نهم غير أن قوات الشرعية من الجيش الوطني و المقاومة تمكنت من صد الهجوم و تكبيد الميليشيات خسائر كبيرة والسيطرة على أحد مواقعها.

 

المشاركة