عبّر مندوبو دول مجلس التعاون الخليجي المعتمدون لدى الأمم المتحدة عن رفضهم البالغ للتصريحات الصادرة عن أحد المستشارين الخاصين بالأمم المتحدة التي إعتبروها تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي لمملكة البحرين و تجاوزاً لولايته كمستشار.

و جاء ذلك في الرسالة التي وجّهها المندوبون الدائمون لدول مجلس التعاون لدى الأمم المتحدة إلى الأمين العام للمنظمة بان كي مون و التي أعربوا فيها عن احتجاجهم على ذلك.

مشددين على الحق السيادي للمملكة في تنفيذ قوانينها على النحو الملائم وفق الإجراءات الدستورية و القانونية التي تقوم عليها العملية القضائية المستقلة في المملكة.

المشاركة