ليبيا – قال آمر غرفة عمليات القوات الجوية العميد محمد منفور أن قوات سلاح الجو  هو عبارة عن سلاح داعم و يقوم بالإسناد القريب من القوات المسلحة، موضحاً انه قام بالدعم المباشر للقوات المسلحة أثناء تقدمها على الأرض و ذلك ما تم تنفيذه في الجبهات في مدينتى بنغازي و اجدابيا.

منفور نفى خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “ليبيا هذا اليوم” الذي يبث على قناة “ليبيا 24” يوم أمس السبت ورود أي تعليمات أو أوامر بخصوص الحديث عن هدنة لمدة اسبوعين في درنة بحسب مصادر مجلس حكماء درنة، مبدياً تنفيذه الفوري و إمتثاله في حال وصول تعليمات أو أوامر من رئاسة الأركان للقوات الجوية و القيادة العامة.

و كشف آمر غرفة عمليات القوات الجوية عن قيام غرفة عمليات اجدابيا بطلب اسناد جوي عدة مرات ، مشيراً لآخر عملية تمت تنفيذها يوم أمس في منطقة الستين جنوب اجدابيا استهدفت الجماعات الارهابية التى انسحبت الي الصحراء.

و تابع حديثة قائلاً أن هذه القوات فرّت إلى الصحراء نتيجة الضربات الجوية التي نفذت عليها و صمود القوات المسلحة و أبناء المدينة المساندين ، مضيفاً أنه و بعد توجيه الضربة الجوية الساعة 06:30 صباحاً فأن القوات المسلحة غنموا عدد من آلاليات التابعة للجماعات الارهابية من ضمنها دبابة.

منفور قال بما يتعلق بمدينة بنغازي أن المدينة تشهد تحرير لمناطق جديدة كل يوم بالإضافة لمحاصرة الإرهابيين بمناطق ضيقة جداً، مشيراً إلى ان القوات المسلحة تقوم مبتابعتهم من خلال كاميرات الطائرات ليلاً و نهاراً و تقوم بقصف أي تحرك أو تواجد لأي قوة من هذه القوات و ذلك لتمكين القوات البرية من الزحف و السيطرة على أخر معاقل الجماعات الارهابية.

و في ختام مداخلته شدد آمر غرفة عمليات القوات الجوية على أن القوات المسلحة لن ترجع حتى تتحرر كامل مدينة بنغازي و التوجه بعد ذلك لتحرير ليبيا بالكامل.

 

المشاركة