انتقم المنتخب الإيطالي من المنتخب الإسباني الذي أخرجه من النسختين الأخيرتين من بطولة كأس الأمم الأوروبية وبفوز عليه بنتيجة 2ـ0 مساء اليوم الاثنين في المباراة التي أقيمت بينهما في ثمن نهائي البطولة وينهي مشواره بالبطولة التي كان يحمل لقبها في آخر نسختين.

و سجل جيورجيو كيليني هدفا في الشوط الاول ليفتح الطريق امام ايطاليا للفوز 2-صفر على اسبانيا حاملة اللقب وهو اول انتصار تحققه ايطاليا على اسبانيا في مباراة رسمية منذ 1994 لتضرب موعدا في دور الثمانية لبطولة اوروبا امام المانيا بطلة العالم.

و انقذ ديفيد دي خيا حارس اسبانيا مرماه من فرص كثيرة خلال المباراة لكنه لم يستطع التعامل مع ركلة حرة سددها ايدر لتصل الكرة الى كيليني الذي اودعها الشباك في الدقيقة 33.

و هو اول هدف يدخل مرمى اسبانيا في دور خروج المغلوب ببطولة اوروبا او كأس العالم منذ هز زين الدين زيدان الشباك مسجلا الهدف الثالث لفرنسا في انتصار 3-1 في دور الستة عشر بكأس العالم 2006.

و لاحت افضل فرص لاسبانيا في الدقيقتين 76 و77 انقذهما الحارس جيانلويجي بوفون بعد محاولتين من اندريس انيستا وجيرار بيكي.

و أضاف جراتسيانو بيليه الهدف الثاني لايطاليا قرب النهاية بعد متابعة لعرضية ماتيو دارميان.