معيتيق : سألتقى وزير الخارجية الروسي .. و من قرر العفو عن سيف القذافي هو مجلس النواب – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – طالب عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق أحمد معيتيق مجلس النواب بعقد جلسة علنية في طبرق أو غيرها من المدن من أجل منح الثقة “لحكومة الوفاق” مؤكداً قبول 101 عضوا في البرلمان بهذه الحكومة.

معيتيق أكد في لقاء خاص مع قناة روسيا اليوم أمس الأربعاء محاولة المجلس الرئاسي جمع الأطراف الليبية كافة بضمنها من هي خارج إتفاق الصخيرات من أجل الإسراع بإنهاء حالة الإنقسام المؤسساتي في الدولة.

و دعا عضو المجلس الرئاسي المجتمع الدولي لتسليح الجيش التابع “لحكومة الوفاق” ومساعدة الجرحى بتلقي العلاج وتقديم العون لغرف مكافحة الإرهاب بإطر صحيحة مثمنا بالوقت ذاته دور روسيا الداعم “للحكومة”.

و نفى معيتيق لقائه بقائد الجيش الفريق خليفة حفتر في موسكو مبيناً بأنه سيلتقي اليوم الخميس بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لبحث بناء سكة حديد في ليبيا ومشاريع النفط وغيرها من المشروعات.

عضو المجلس الرئاسي أكد خضوع كافة شحنات النفط المصدرة من ليبيا إلى سلطة “حكومة الوفاق” وإيداع المبالغ المتأتية منها في إدارة مصرف ليبيا المركزي في طرابلس للإنفاق على شؤون الدولة العامة والسكان.

و بشأن الأموال الليبية المجمدة في البنوك الأجنبية البالغة قيمتها 130 مليار دولار أكد معيتيق قرب تحرك المجلس الرئاسي لإستعادة هذه الأموال من أجل المساهمة في التنمية من خلال توحيد المؤسسة الليبية للإستثمار.

و بين معيتيق بأن من قرر العفو عن سيف القذافي هو مجلس النواب فيما لم تبدأ “حكومة الوفاق” بالمصالحة الوطنية عبر وزيرها المفوض لإعادة بناء المؤسسات المالية والأمنية والعسكرية ومحاربة الإرهاب.

و إختتم معيتيق إستضافته بالتأكيد على الحاجة إلى كل الليبيين الموجودين بالخارج من أجل الإفادة من كفاءاتهم في بناء الوطن وإنهاء حالة الإنقسام وتمكينهم من الإستفادة من ثروات بلادهم والإسهام بتقدمها ورقيها.