ليبيا – أكد رئيس لجنة الطاقة بمجلس النواب عيسى العريبي أنه ليس ضد وحدة مؤسسة النفط في ليبيا ولكن يجب ان يكون المقر الرئيسي و الرسمي للمؤسسة في مدينة بنغازي.

العريبي قال في مداخلة هاتفية خلال برنامج غرفة الأخبار الذي تم بثه عبر قناة ليبيا أمس الأحد أن اي اتفاق يتعلق بدمج مؤسسة النفط في بنغازي ا بمؤسسة موازية اخرى في طرابلس يجب ان يضمن فيه لجنة الطاقة في البرلمان و ان يراعي الإتفاق بالتوزيع العادل للنفط.

و أضاف رئيس اللجنة أنه لم يبلغوا بهذا الإتفاق و أن الإتفاق تم بمكان لا يعلمه أعضاء اللجنه لافتاً إلى أن اي اتفاق لا يراعي بأن تكون المؤسسة الوطنية للنفط في بنغازي و أن يكون هناك اتفاق عادل لتوزيع لموارد النفط فعليه أن يجمد هذا.

وشدد العريبي على أن اي اتفاق لا يذكر به بشكل واضح ان المؤسسة في بنغازي هم في حل منه, لافتاً إلى أنهم في لجنة الطاقة كان همهم , احقاق الحق وعودة المؤسسة الى بنغازي مشيراً إلى أن هذا ما عملت عليه .

وأوضح رئيس اللجنة أن الإتفاق تم بأن يكون مقر المؤسسة في طرابلس وتعقد الاجتماعات في بنغازي برئاسة “صنع الله” ونائبه “ناجي” لافتاً إلى أنه لم يتم التطرق إلى توزيع الايرادات ولكن تم الاتفاق على التعامل مع السلطة التنفيذية للحكومة التي لم تحظى بالثقة وهذا كله تجاوزات.

وقال العريبي خلال المداخلة 15 عضوا من الشرق والغرب كانوا حاضرين و رأو القوانين التي تفيد بان المؤسسة في بنغازي ووقع علية رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج نفسة لافتاً إلى أن نسبة الإعتمادات وصلت إلى ما يقارب 90%في المنطقه الغربية 105 في برقة.

و أفاد رئيس اللجنة عيسى العريبي في ختام مداخلتة الهاتفية أنهم لن يتنازلوا عن حقهم سواءاً الدستوري أو التشريعي كاشفاً اتفاقهم بوجوب ان تكون الايرادات موزعة بشكل عادل لتشغيل اهالي بنغازي وتحسين الوضع المعيشي.

المشاركة