العريبي: تصرفات كوبلر “مشبوهة و مجنونة” ونتوقع أن يلتقي مع “الدواعش” في يومٍ ما – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – وصف عضو مجلس النواب عيسى العريبي تصرفات المبعوث الأممي لدى ليبيا مارتن كوبلر بـ”المشبوهة” و بأنه يتصرف كأنه الحاكم في ليبيا ، مشيراً إلى أن المجلس الرئاسي هو من يقوم بالإتفاقات و ليس كوبلر قائلاً:” كوبلر يحاول التواصل مع الجميع نتوقع في يوم أن يتلاقى مع الدواعش لان تصرفاته مجنونة”.

العريبي قال خلال مداخلة هاتفية لبرنامج غرفة الأخبار” الذي يبث على قناة”ليبيا” أمس الثلاثاء أن تصدير النفط يجب أن يكون تحت رعاية مجلس النواب و الحكومة المنبثقة عنه، لافتاً إلى أن البيان الذي صدر عن الحاكم العسكري بقصف أي قافلة تدخل بدون علم البرلمان و الحكومة المؤقتة.

و إعتبر عضو مجلس النواب تدخل كوبلر في مواضيع و قضايا ليست من شأنه بأنه خطر كبير و عقد الموقف العام في ليبيا خاصةً مسألة النفط مشيراً إلى ان دوره هو الوفاق بين الليبين فقط.

و يرى العريبي تصرفات إبراهيم جضران و موقفه ضد برقة و الجيش بانها “تصرفات خاطئة” مؤكداً على أنه يجب تصدير النفط عن طريق البرلمان المنتخب شرعياً  وعن طريق الحكومة المنبثقة عنه برئاسة عبد الله الثني و عن طريق المؤسسة الموجودة الآن في بنغازي.

و من وجهة نظره فإن مشكلة تصدير النفط  تحل بسيطرة الأجهزة الامنية و الجيش على هذه الموارد مستدلاً بذلك على عدم وجود أي ابتزاز  للمؤسسات بالاماكن التى يسيطر عليها الجيش، متمنياً بأن يسيطر الجيش على جميع الموارد الطبيعية.

و من منبر آخر أكد العريبي على عدم ممانعتهم بأن يتم توحيد مؤسسة النفط لكن بشرط مراعاة القوانين و التشريعات التي أصدرت بهذا الشأن خاصةً من المؤتمر الوطني السابق و حكومة زيدان و التي على رأسها أن يكون مقر المؤسسة هو مدينة بنغازي.

و إعتبر العريبي خلال مداخلة هاتفية لبرنامج”الحوار” الذي يبث على قناة”الرائد” غياب لجنة الطاقة و اختراق القوانين السابقة تجعل الاتفاق مجرد حبر على ورق و لن يتم تطبيقه على أرض الواقع.

العريبي أكد على أن الميناء الوحيد الممكن التصدير منه هو ميناء الحريقة لانه مسيطر عليه بشكل كامل من مجلس النواب أما باقي الموانئ حتى الآن غير مفعلة و بعض الموانئ فيها معارك كميناء السدرة و منها ما تم إيقافها لأنها تتبع بعض المليشيات.

و في ختام مداخلته على قناة الرائد قال العريبي أن الطريق الوحيد لفتح النفط هو إتفاق حقيقي بين المؤسسة الرئيسية الموجودة في بنغازي و الفرع في طرابلس بتواجد لجنة الطاقة بمجلس النواب.