ليبيا – حذرت اللجنة العليا لحصر التعديات على أملاك الدولة الليبية التابعة للحكومة المؤقتة من الإعتداءات التي طالت الغابات في منطقة الأبيار.

وأوضحت اللجنة وفقاً لوكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة بأن إدارة الغابات والأشجار على نحو مستدام عامل رئيسي في إدارة الموارد المائية حيث أن الغابات تنظم نوعية المياه وتحمي التربة من الإنجراف كما تسهم في تخصيب التربة وتوجيه الجريان السطحي للمياه.

وأضافت بأن فوائد الأشجار والغطاء النباتي كثيرة ومنها إمتصاص ثاني أوكسيد الكربون وتقليل سرعة الهواء المحمل بالأتربة “العجاج” ما يؤدي إلى ترسيب الملوثات العالقة في الجو ليصبح الهواء نقياً.

وأشارت اللجنة العليا لحصر التعديات على أملاك الدولة الليبية إلى ما تشهده الأبيار من قلة منسوب الأمطار والإتجاه نحو التصحر بسبب جرف الغابات لجهل الناس بأهمية الغابات والأشجار.

المشاركة