العراق – قال مصدر أمني الإثنين إن مقاتلًا عراقيًا مواليًا للحكومة قُتل وأُصيب 3 آخرون إثر 3 هجمات نفذها تنظيم “داعش” الإرهابي بطائرات مسيرة جنوب الموصل.

وأوضح الرائد نضال علي الشكرجي مسؤول وحدة المتابعة والرصد الجوي في قوات الشرطة الاتحادية للأناضول أن “تنظيم داعش الذي يسيطر على قرية (الإمام غربي) التابعة لناحية القيارة جنوب الموصل، شن 3 هجمات بطائرات مسيرة خلال الساعات الـ 24 الماضية على القطعات العسكرية العراقية عند تخوم القرية”.

وأضاف أن “التنظيم شن هجوما بطائرة مسيرة في وقت متأخر من مساء الأحد، استهدفت قطعات الحشد العشائري (موالية للحكومة) ما أسفر عن مقتل مقاتل وإصابة اثنين آخرين، كذلك ألقت طائرة مسيرة أخرى صاروخًا على قوات الجيش ما أدى إلى إصابة جندي”.

وأشار الشكرجي إلى أن “الهجوم الثالث وقع صباح اليوم بواسطة طائرة مسيرة مزودة بصاروخين إلا أن وحدة المتابعة رصدت حركة الطائرة، وتم التعامل معها وإسقاطها دون إلحاق أي إصابات تذكر”.

تجدر الإشارة إلى أن “داعش” تمكن في 29 يونيو الماضي من السيطرة على قرية “الإمام غربي” التابعة لناحية القيارة 40 كلم جنوب الموصل.

وفي مدينة الموصل ورغم إعلان الحكومة العراقية انتهاء معارك الموصل إلا أن الاشتباكات استمرت في الجانب الغربي مع بعض جيوب “داعش” المتخفية، حسب مصدر عسكري عراقي.

المشاركة