ليبيا – إتهم وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش اليوم الاثنين دولة قطر بدعم الارهاب فى ليبيا معلناً عن عدة كيانات و تنظيمات تتلقى دعماً بالمال و السلاح من دولة  قطر.

قرقاش قال إن قطر دعمت كل من مجلسي شورى مجاهدي درنة و شورى ثوار بنغازي مؤكداً تبعية المجموعتين لتنظيم القاعدة في ليبيا و الذي تحتضن الدوحة بعضاً من قياداته لديها .

الوزير الإماراتي الذي كان يتحدث فى مؤتمر صحفي عقده من  بـ ” تشاتام هاوس ” فى لندن  إتهم قطر أيضاً بدعم الجماعة الليبية المقاتلة و تنظيم أنصار الشريعة في ليبيا و المصنف أممياً كجماعة إرهابية ، إضافة للدعم المعهود الذي لا تخفيه الدوحة لجماعة الاخوان المسلمين .

و ” تشاتام هاوس ” هو الاسم الدارج للمعهد الملكي البريطاني للشؤون الدولية الذي تأسس سنة 1920 على غرار مجلس العلاقات الخارجية الأميركية وتغطي اهتماماته معظم أصقاع العالم إلا أن واحداً من أهم البرامج التابعة له حساسية وأهمية هو برنامج دراسات الشرق الأوسط.

و وصفت قطر عبر نائب مندوبها فى مجلس الامن الجيش الليبي بأنه مليشيات خارجة عن شرعية حكومة الوفاق المدعومة دولياً و ذلك رداً على إتهامات المتحدث باسمه لها بدعم الارهاب فى ليبيا .

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر فرضت عقوبات على قطر في الخامس من يونيو وقطعت العلاقات الدبلوماسية معها متهمة إياها بتمويل الجماعات المتطرفة و زعزعة أمن دول الخليج و المنطقة .

المرصد – خاص 

المشاركة