ليبيا – اجتمع رئيس مجلس الدولة عبدالرحمن السويحلي اليوم الإثنين برؤساء اللجان الدائمة بالمجلس بحضور النائب الأول والثاني للرئيس ومُقرر المجلس في مقره المؤقت بفندق المهاري في العاصمة طرابلس.

الإجتماع بحث بحسب المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الدولة تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد وانعكاساتها على معيشة المواطن الليبي ومستجدات الإتفاق السياسي ومراحل تطبيقه.

جانب من اجتماع رئيس مجلس الدولة ونوابه

وجدد المجتمعون إلتزام مجلس الدولة بالإتفاق السياسي كخارطة طريق توافقية للمرحلة الإنتقالية التي يجب أن تكون الأخيرة والمؤدية إلى انتخابات عامة بعد إقرار دستور دائم للبلاد.

كما دعا المجتمعون المؤسسات الأخرى المنبثقة عن الإتفاق السياسي إلى العمل معاً وفق صلاحياتها المنصوص عليها في بنود الإتفاق لرفع المعاناة عن المواطنين وتحسين الوضع الأمني.

واتفق المجتمعون على عقد جلسة للمجلس الأعلى للدولة الأسبوع المُقبل لمناقشة هذه التطورات واتخاذ قرارات هامة بشأنها.

المشاركة