دولي – قال الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش اليوم الخميس إن بلاده تتعرض لضغط دولي كبير نظرا لعلاقاتها الوثيقة مع روسيا.

وقال الرئيس لقناة “بينك” البلغارية: “اليوم نحن تحت ضغط كبير من قبل الدول العظمى، وأقول هذا الأمر لأول مرة،  لم يعد من الممكن الظهور في أي مكان في الغرب، حيث الجميع  يسأل عن روسيا فقط”.

وأشار الرئيس إلى أن صربيا دولة مستقلة وهي من تحدد مع من تريد بناء علاقات، مؤكدا أن السفراء الأجانب في بلاده لن يسألوا بعد الان عن الإعلانات والقرارات وغيرها من الأعمال، كما كان من قبل.

وأعلن النائب الأول لرئيس الحكومة الصربية ووزير الخارجية إيفيتسا داتشيتش في وقت سابق أن السياسة الصربية تضع البلاد أمام خيار صعب الاختيار بين روسيا والاتحاد الأوروبي.

 

المشاركة