تونس – أكدت وزيرة السياحة والصناعات التقليدية التونسية سلمى اللومي الرقيق أن عدد السياح الوافدين على تونس حتى الآن قارب 3.5 ملايين سائح في إشارة إلى تعافي القطاع السياحي في البلاد.

وأوضحت اللومي أن تونس تمكنت من استرجاع الأسواق التقليدية على غرار السوق الفرنسية التي تحتل المرتبة الأولى، مشيرة إلى دور “قرار بريطانيا رفع قيود سفر رعاياها الى تونس”.

وشددت اللومي في ذات السياق على أهمية “عدم التقيد بأسواق بعينها وضرورة البحث عن أسواق جديدة، وهو ما سعت وزارة السياحة إلى تجسيده، من خلال التوجه نحو السوقين الخليجية والصينية”.

واحتلت السوق الفرنسية خلال العام الجاري بحسب الوزيرة، المرتبة الأولى، إذ نمت بنسبة 160% تليها السوق الروسية بنسبة 25% كما أن السياحة الداخلية ازدهرت بنسبة 42%.

واعتبرت أن قرار بريطانيا هو خبر مشجع و سيكون له انعكاسات إيجابية على عديد الأسواق الأخرى ولاسيما السوق الإسكندنافية كما أنه يؤكد ضرورة مواصلة العمل على رفع مستوى الخدمة في الفنادق والمطاعم.

 

المشاركة