ليبيا – أكد عضو مجلس الدولة عمر بوشاح بأن جدول أعمال جلسة مجلس الدولة أمس الثلاثاء إحتوى على بند وحيد وهو مناقشة مخرجات إجتماع لجنة الحوار المشتركة مع مجلس النواب في تونس والتطرق إلى جميع الملفات والنقاط التي طرحت خلال الإجتماع.

بوشاح أوضح في تصريح صحفي لقناة ليبيا لكل الأحرار أمس الثلاثاء تابعته صحيفة المرصد بأن النقاط والملفات المطروحة كانت لما تم التوافق بشأنه والبدائل لما هو بخلاف ذلك فيما كانت هنالك حالة من التوافق العام حول النقاط التي تم الإتفاق عليها في تونس فيما كانت البدائل محل نقاش لمجلس الدولة لتقليصها والوصول إلى صياغات أقرب للتوافق مع مجلس النواب.

وأضاف بأن ما خلص إليه حوار تونس هو آلية اختيار المجلس الرئاسي والحكومة ومهامها ومنح الثقة لها وملف المؤسسة العسكرية وهيكلتها والوصول إلى توافق بالخصوص وملف العملية الدستورية ومخرجات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور الصادرة مؤخراً وكل هذا هو محل نقاش في مجلس الدولة.

وأشار بوشاح في ختام تصريحه إلى حصر مواد النقاش وجعل كل عضو يقدم رأيه مكتوبا بإسمه للجنة الحوار لتجمع الآراء مع وجود مطالبات بعقد جلسة أخرى لأهمية الموضوع لتحسم المشاورات الخميس المقبل ويبدأ عمل اللجنة السبت الذي يليه.

 

المشاركة