ليبيا – أرجع عضو مجلس النواب عز الدين قويرب قيام رئاسة المجلس بتعليق جلسة أمس الثلاثاء إلى اليوم الأربعاء بسبب عدم أخذ النقاط حقها في النقاش بشكل نهائي وعدم إتخاذ قرار معين بشأنها ليكون هذا اليوم إستكمالاً لما تم في اليومين الماضيين خلال الجلسات.

قويرب أوضح في تصريح صحفي لقناة ليبيا لكل الأحرار أمس الثلاثاء تابعته صحيفة المرصد بأن جلسة الأمس شهدت إستمرار النقاش لليوم الثاني على التوالي بشأن النقاط التي أتت بها لجنة الحوار النيابية فيما تم حسم بعض منها بشكل تام وإبدى مجلس النواب إرتياحه فيما يتعلق بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين وفصل مهام الحكومة ورئيسها عنه على أن يتواصل النقاش اليوم الأربعاء بشأن المقترحات الأولية للجنة حول مسألة آلية إختيار أعضاء الرئاسي ورئيس الحكومة.

وأشار قويرب إلى إقتراح لجنة مجلس النواب للحوار على الطرف الآخر والبعثة الأممية أن يتم إختيار رئيس المجلس الرئاسي وأحد نوابه بالإنتخاب داخل قبة البرلمان فيما يكون إختيار النائب الآخر بالإنتخاب من قبل مجلس الدولة وبأي طريقة يختارها الأخير مشيراً إلى وجود تخوف لدى البرلمان بشأن المادة الـ8 من الأحكام الأصلية بالإتفاق السياسي المتعلقة بإختصاصات المجلس الرئاسي ومنصب القائد الأعلى للجيش.

وأضاف بأن هذا الخوف أوصل مجلس النواب إلى نتيجة مفادها حاجة أي قرار يتخذه الرئاسي في إطار صلاحيته كقائد أعلى للجيش إلى إلى إجماع أعضائه الـ3 ولا يقتصر ذلك على الرئيس كما كان في السابق أي وضع حق النقض “الفيتو” لكل عضو منهم مع مصادقة البرلمان على أي قرار يتخذ في هذا الشأن وهي الصياغة التي أبدى أعضاء مجلس النواب إرتياحهم لها وعلى لجنة الحوار النيابية نقلها للبعثة الأممية والطرف الآخر.

 

 

 

 

 

 

 

المشاركة