ليبيا – أكد عضو مجلس النواب فرج عبد الملك أن جلسات المجلس المتوالية على مدى 3 أيام سادها الكثير من التقارب والإحساس بالمسؤولية وأهمية وجود حلحلة للعقد السياسية والنقاط الخلافية التي بدأت تتقلص شيئاً فشيئاً وأهمها النقطة الأولى وهي المادة الـ8.

عبد الملك أوضح في تصريح صحفي لقناة ليبيا لكل الأحرار أمس الأربعاء تابعته صحيفة المرصد بأن الإتفاق تم على أن تكون المادة الـ8 من إختصاص المجلس الرئاسي المكون من رئيس ونائبين لوحده إذ لا يجوز للرئاسي العودة إلى مجلس النواب في حال إصداره أي قرار لأن هذا يتنافى مع مبدأ فصل السلطات .

وأبدى عضو مجلس النواب في ذات الوقت إستغرابه من إصرار بعض أعضاء البرلمان على الحديث عن الأشخاص فيما يجب أن يكون ذلك حول تأسيس الدولة.

وأضاف بأن حضور أعضاء لجنة الحوار النيابية إلى الجلسات جعلهم يكونون فكرة عن أفكار أعضاء البرلمان حيث طرحت عدة مقترحات منها إختيار الأعضاء الـ3 للمجلس الرئاسي من الأقاليم وعرض ذلك في مجلس النواب وإختيار رئيس الوزراء من بين مجموعة مرشحة تعرض رؤيتها داخل البرلمان ليتم الإختيار حسب الأفضلية.

 

 

المشاركة