ليبيا – عثرت فرق فرعي الهلال الاحمر مصراتة وسرت جثثاً مجهولة الهوية يرجح بأنها تعود لأفراد من تنظيم داعش الارهابي .

و قالت مصادر من المدينة اليوم الاثنين لـ المرصد ، أن الجثث التي سيتم إنتشالها بعد حضور متخصصين فى المتفجرات ، قد عثر عليها فى ساحة معهد ( أسماء بنت ابوبكر ) للمهن الشاملة الواقع بين الحي رقم 1 و الجيزة البحرية .

موقع المعهد بصورة من الاقمار الصناعية

و كشفت ذات المصادر أن كلا الجثث التي يبدو أن أصحابها قتلوا خلال آخر أيام الاشتباكات التي دارت السنة الماضية ودفنت على عجل ، قد عثر رفقة كليهما على أحزمة ناسفة يرتدونها وذخيرة ” كلاشنكوف ” موضوعة فى حقائب كان يرتديها الارهابيين على صدرهما ما أعاق إنتشالهما الا بوجود فريق نزع متفجرات الامر الذي شكل مفاجأة لفريق البحث .

موقع العثور على الجثث فى باحة معهد أسماء أبوبكر بمدينة سرت

و شارك فى عملية البحث و التوثيق إضافة للهلال الاحمر ” غرفة  العمليات الميدانية والبحث الجنائي سرت فيما بلغ عدد الجثث جثتين أكدت المصادر بأنها تعرت بسبب الرياح العاتية التي ضربت المدينة الأحد ما أدى لبروز أحدها على السطح .

هذا ويعاني المعهد الذي عُثر على هذه الجثث  به من إنعدام التمويل كبقية قطاعات المدينة التي تعاني الاهمال الحكومي بعد الحرب على داعش ، مادفع إدارته الى مباشرة صيانته بمجهودات ذاتية بلغت حد إغلاق نوافذه التي تحطمت خلال الاشتباكات بأغطية بلاستيكية فى محاولة لإستئناف الدراسة به فى أقرب وقت ممكن .

المرصد – خاص

صور المعهد خلال عملية الصيانة :

المشاركة